أخبار الغد المشرقانتهاكات مليشيا الحوثيسلايدر الرئيسية
أخر الأخبار

المليشيات الانقلابية تستهدف طفلة وأسرتها في الدريهمي بلغم أرضي

ليس هناك مكانا آمنا بالنسبة للمدنيين في مديرية الدريهمي التي تنتهك فيها المليشيات أبشع الجرائم بحق الإنسانية. عائشة ذات العشرين ربيعا حاولت الفرار من إجرام الحوثيين لكن ألغامهم كانت لها ولأسرتها بالمرصاد. إذ انفجر بهم لغم أرضي أنهى حياة عائشة وأصاب بقية أسرتها بجروح خطيرة.

المستشفى الميداني في مديرية الدريهمي يستقبل وبشكل يومي عشرات الجرحى والقتلى معظمهم من الأطفال والنساء. إذ تستهدف المليشيات الانقلابية أية أسرة تحاول الفرار من مديرية الدريهمي وتمنعهم من الخروج من منازلهم كما زرعت الألغام والعبوات الناسفة في محيط المدينة وطرقها.

المليشيات الحوثية وبعد هزائمها وخسارتها الكثير من مقاتليها في الأيام الأخيرة الماضية لجأت إلى استخدام المواطنين العزل كورقة تحاول من خلالها إيقاف أي تقدم لألوية العمالقة ولا تكتفي بهذا بل تستهدف أية أسرة تحاول النزوح والفرار من إجرامها ووحشيتها وهذا ما حدث لأسرة عائشة التي سرقت حياتها وهي تبحث عن مكان آمن يقي أسرتها وأخوانها جحيم حرب الحوثيين وإجرامهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق