أخبار الغد المشرقسلايدر الرئيسية
أخر الأخبار

المليشيا الانقلابية تقيل وزراء في حكومتها وتستبدلهم بوزراء تابعين لها

حالة من التشظي داخل حكومة الانقلاب غير المعترف بها دوليا تطفو على السطح مجددا مع تزايد الخلافات بين قيادات المليشيا ووزراء الانقلاب.

وذكرت مصادر في صنعاء تعرض وزراء تابعين للانقلابيين للتهديد والاعتداء من قبل قيادات سلالية تابعة للمليشيا الانقلابية في مسعى منهم لإقالتهم من مناصبهم وتعيين وزراء جدد تابعين لهم.

وكانت حادثة التعرض لوزير السياحة في حكومة الانقلاب المدعو ناصر باقزقوز الأبرز، حيث قدم الوزير استقالته من منصبه نتيجة التهديدات والتدخلات التي تمارسها قيادات في المليشيا بحقه.

على الصعيد ذاته أفصح المدعو عبدالسلام جابر المسمى بوزير الإعلام عن تهديدات تعرض لها، حيث شكلت المليشيا كيان موازي لوزارة الإعلام المختطفة أطلقت عليه الهيئة الإعلامية وهو الأمر الذي سعت من خلاله إلى تجميد أنشطة وزارة الإعلام لصالح الهيئة التابعة لها.

وأضافت المصادر أن المليشيا الحوثية بوزارة الداخلية المختطفة بصدد إجراء تغييرات لمديري المناطق الأمنية وأقسام الشرطة ومديري البحث الجنائي واستبدالهم بآخرين من عناصرها والموالين لها.

ولفتت المصادر أن مليشيا الحوثي تهدف بهذه التغيرات المرتقبة لإحكام قبضتها الحديدية على العاصمة صنعاء.

ويري مراقبون للمشهد اليمني أن حالة من التخبط والارتباك تعيشها المليشيا الحوثية جراء تخوفها من أي انتفاضة شعبية ضدها مما دفعها لإقصاء القيادات الأمنية غير المنتمية لها واستبدالهم بآخرين لقمع أي تحرك شعبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق