أخبار الغد المشرقسلايدر الرئيسية
أخر الأخبار

باحث سياسي: الانتصارات الأخيرة لقوات الشرعية تدفع كثير من قادة المليشيا الانقلابية إلى الانشقاق

قال الدكتور خالد باطرفي الأكاديمي والباحث السياسي إن انشقاق وزير الإعلام في حكومة الانقلاب عبد السلام جابر عن صفوف المليشيا الانقلابية “ليس الانشقاق الأول للانقلاب ولن يكون الأخير، وأن الخناق يزداد على قيادات المليشيا الانقلابية خصوصًا عقب التقدم الكبير للجيش الوطني بدعم وإسناد من التحالف”.

وأضاف باطرفي أن المسؤولين في الانقلاب أدركوا أن نهاية مليشيا الحوثي الانقلابية باتت قريبة “ولذلك يحاولون الانشقاق والانضمام للوطن وللحكومة الشرعية، وهجومهم على مليشيا الحوثي الانقلابية أمر طبيعي ونتوقع المزيد من الانشقاقات الفترة المقبلة”.

 

وأكد خالد باطرفي أن عبد السلام جابر كان مقربًا لقيادات مليشيا الحوثي الانقلابية، وأن لديه العديد من المعلومات “ولكن لن يكون لها تأثير على تقدم الجيش الوطني في الجبهات الاستراتيجية”.

 

وأكد باطرفي أنه كلما يزداد الضغط على مليشيا الحوثي الانقلابية وأدركت عناصره وقياداته أنه لا أمل في نجاح هذا المشروع الإرهابي الإيراني في المنطقة، كلما ازدادت حالات الانشقاق في صفوف الانقلابين، “وأن ما حدث من انشقاق لوزير الإعلام في صفوف المليشيا هو مفيد جدًا إعلاميًا ونفسيًا للشعب اليمني، الذين أدركوا أن نهاية مليشيا الحوثي الانقلابية تقترب”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق