أخبار الغد المشرقسلايدر الرئيسية
أخر الأخبار

قناة الجزيرة تروج شائعات وتمارس الكذب في قضية خاشقجي

طفت على السطح مؤخراً قضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي، وكالمعتاد أخذ الإعلام القطري موقعه ومثل بوقًا ونافخًا في الكير لصالح أجندات لا علاقة لها بالقضية الأساسية، بل جاءت قناة الجزيرة على لسان مراسليها وصحفييها بما لم تأت به أجهزة الأمن في تركيا والسعودية ولا حتى أمريكا.

مزاعم وأكاذيب وأباطيل مختلفة هدفها الإساءة للمملكة العربية السعودية وأهلها، منها ما زعمته قناة الجزيرة بأن السلطات السعودية رفضت تفتيش القنصلية، وهو الأمر الذي نفته السلطات التركية التي أعلنت أن السلطات السعودية سمحت لها بدخول القنصلية وتفتيشها.

وبالغ كثيرون من أصحاب الأجندات في الكذبة القطرية التي روجتها قناة الجزيرة، فتوكل كارمان وقناتها من تركيا أصبحت مطية للكذب والأخبار الملفقة بل أصبحت “توكل” نفسها قائدة للفتنة الإعلامية وداعية تحمل لواء الخبث والإفتراء والنيل من دول التحالف على وجه الخصوص.

توكل كرمان ومن دار ولف حولها مثل الوجه الأخر من الإعلام الحقير الذي يأكل من الفتات ويقتات عليه من أجل حفنة دولارات لا تثمن ولا تغني إلا بقصد تشويه الصور واختلاق الأباطيل.

وجاء دخول جماعة من عناصر الأخوان المسلمين الإرهابية على خط قضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي ليؤكد الدور القذر لهذه الجماعة حيث استثمرت قطر تواجد مجموعة إخوانية على الأراضي التركية من ضمنهم توكل كرمان وتحريكهم بحسب أجندة إخوانية عالمية.

ووصف محللون سياسيون دموع المنافقة الإخوانية “توكل كرمان” بدموع التماسيح وكان الأجدر بها أن تقف مع قضية أبناء شعبها ضد المليشيات وما تمارسه بحقهم لأن تُنفذ أجندات إخوانية قطرية هدفها تشوية دور المملكة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق