أخبار الغد المشرقانتهاكات مليشيا الحوثيسلايدر الرئيسية
أخر الأخبار

المليشيا الانقلابية تجبر أهالي قرية شليلة بحجة على النزوح هربا من القذائف

أجبرت مليشيا الحوثي الانقلابية أهالي قرية شليلة، في مديرية حرض بمحافظة حجة، على النزوح وترك منازلهم.

في مقابل هذا تسعى القوات المدعومة من التحالف العربي، على توفير الاحتياجات الأساسية للأهالي في مناطق النزوح.

“هذا دينهم”.. مليشيا إرهابية قمعية تجبر أهالي قرية شليلة، الواقعة ضمن قرى مديرية حرض بمحافظة حجة، للهروب من القذائف التي تطلقها بشكل عشوائي لاستهداف المواطنين الذين لا حول لهم ولا قوة.

أهالي القرية أجبروا على النزوح تاركين خلفهم منازلهم حفاظا على أرواحهم وأرواح أبنائهم، وأسفر القصف العشوائي للمليشيا عن استشهاد وإصابة 15 مدنيا أغلبهم من النساء والأطفال فيما نفقت عشرات المواشي من الأغنام وإتلاف سيارتين.

في مقابل كل هذه الجرائم التي ترتكبها مليشيا إيران في اليمن، يقوم التحالف العربي بإجلاء السكان إلى مناطق آمنة، حيث قامت الأطقم العسكرية بنقل الأهالي ووفرت لهم الاحتياجات الضرورية والخيام الإيوائية المؤقتة.

الجدير بالذكر أن مليشيا الحوثي الإرهابية قامت مسبقا بقصف سوق شعبي أدى لسقوط ضحايا من المدنيين في مديرية حيران المحاذية لحرض لترتكب بذلك مجزرتين في أقل من 10 أيام بحق المدنيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق