أخبار الغد المشرقسلايدر الرئيسية
أخر الأخبار

فوكس نيوز: تلاعب المليشيا الانقلابية في المساعدات يدفع “يونيسيف” لتعليق مشروع الحوالات النقدية الطارئ من قبل يونيسيف

أعلنت وكالة “يونيسيف” عن تعذر إنشاء مركز اتصال للحصول على تعليقات من المستفيدين في اليمن، من دون ذكر المزيد من التفاصيل.

لكن قناة فوكس نيوز الأمريكية كشفت في تقرير لها أن قرار الوكالة التابعة للأمم المتحدة والمعنية بالأطفال جاء بسبب ضغوط وممارسات من مليشيا الحوثي الانقلابية الذين يتلاعبون في المساعدات الإنسانية التي تستهدف أكثر سكان اليمن فقرًا.

قرار اليونيسيف جاء بالتزامن مع تدهور العملة المحلية وارتفاع غير مسبوق في أسعار الغذاء والوقود بما ينذر بتفاقم الأزمة الإنسانية.

مصادر قريبة من برنامج معونات يونيسيف ذكر أن مليشيا الحوثي الانقلابية تعمدت عرقلة محاولات اليونيسيف إنشاء مركز الإتصالات لتخوفها من أن اكتشاف تلاعب قياداتها في التحويلات النقدية وتوزيع المساعدات على عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية.

وتعليقًا على ذلك أعرب مركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن عن قلقه الشديد بشأن قرار اليونيسيف، وأكد بأن الإجراء المتخذ يأتي لضمان الشفافية في الإشراف على عمليات توزيع المساعدات ومراقبتها لمنع الفساد المنظم من جانب مليشيا الحوثي الانقلابية.

هذا ودعى السفير السعودي لدى اليمن، المدير التنفيذي لمركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن محمد آل جابر منظمة يونيسيف للاجتماع بالمركز لمناقشة فرصة تنسيق إنشاء مركز إتصال في المراكز التي تسيطر عليها الحكومة الشرعية وكذلك بحث سبل التعاون بما يسهم في تخفيف معاناة اليمنيين وخاصة الحالات الإنسانية والأطفال.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق