أخبار الغد المشرقسلايدر الرئيسية
أخر الأخبار

محلل سياسي واستراتيجي: خطوط المليشيا الانقلابية تنهار… وعناصرها تحتمي بالمدنيين

قال  المحلل السياسي والاستراتيجي عبدالكريم المدي إن المليشيا الحوثية الانقلابية، منذ فترة وليس من الآن، بدأت خطوطها الدفاعية تنهار تماما وخطوط الإمداد عاجزة عن رفد الجبهات بالمقاتلين وعاجزة أيضا عن إيجاد البدائل لتعويض خسائرها في القيادات “وبالتالي هناك انهيارات كبيرة في صفوف المليشيا الانقلابية في مواقع استراتيجية مهمة في الحديدة”

وأضاف المدي أن المليشيا الانقلابية انهارت خلال الثمانية وأربعين ساعة الماضية في منطقة الكيلو 7 والكيلو 10 ودوار المطاحن ومناطق أخرى إلى جانب المنطقة الفاصلة بين الكيلو 18 والكيلو 10 ويبقى لها جيوب في منطقة الكيلو 16 ويتم التعامل معها من جانب طيران التحالف العربي.

وأكد المدي أن المليشيا الانقلابية صارت تحتمي بالمدنيين، “وكل ما يمكن أن تقوم به خلال الفترة الأخيرة هو عمليات تسلل وعمليات انتحارية بسبب خسائرها الفادحة في الأفراد والمعدات”.

وأشار المدي إلى مقتل وجرح أكثر من 120 عنصراً انقلابياً يوم أمس في غارتين جويتين، “وكانت هذه العناصر تتأهب للدخول في معركة الحديدة، ولأن المليشيا الانقلابية لم تعد لديها القدرة على الثبات في المعركة فإنها صارت تعتمد اعتمادا شبه كلي على الألغام والاحتماء والتحصن بالمدنيين سواء داخل مدينة الحديدة أو محيطها”.

ولفت المدي إلى أن المليشيا الانقلابية تحاول تعويض هزائمها في الحديدة باستهداف البنية التحتية للمدينة وكذلك المدنيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق